أخبار الرياضة

«إفريقيا 2019» كرم المصريين فى إنتظار الأشقاء والفراعنة يعدون بالكأس

كتبت : يسر الشيمى

تتجه أنظار عشاق الكرة الأفريقية و العالمية إلى القاهرة التى تنظم بطولة كأس الأمم الافريقيه 2019 فى نسختها الثانيه والثلاثون من البطوله الاولي لكره القدم في افريقيا ،حيث فازت الكاميرون بشرف تنظيم الدوره عام 2014 بالقاهره ،لكن الكاف عاد وسحب الاستضافه في 30 نوڤمبر 2018لعدم جاهزيه ملاعبها،وتم اختيار مصر بدلا منها في 8يناير، وتعتبر اول دوره من دورات كاس الامم الافريقيه وفقا لقرار الاتحاد الافريقي الصادر في 20 يوليو 2017 .

اقيم التصويت في العاصمه السنغاليه(داكار)حيث فازت مصر ب 16 صوت مقابل صوت واحد فقط لجنوب افريقيا ،كما فازت ساحل العاج بنسخه 2021 وغينيا بنسخه 2023،لكن بعد سحب البطوله من الكاميرون في 2019 تم اعطائها حق التنظيم في 2021،كما تنازلت غينيا عن حق التنظيم في بطوله 2023 لصالح ساحل العاج .

يذكر أنه سبق لمصر وانها استضافت البطوله ثلاث مرات علي ارضها وذلك كان في اعوام 1974،1986،2006، وكان الفوز من نصيب الفراعنه في بطولتين وحصلت مره علي المركز الثالث،وستقام البطوله لاول مره خلال فصل الصيف وذلك في الفتره من 15يونيو حتي 13 يوليو وهذا بمشاركه 24 منتخبا

و تسبب عدم استضافة المغرب لنسخة 2015 في حظر الاتحاد الافريقي لكره القدم لها من دخول كاس الامم الافريقيه ل 2017،2019،وقد لغت محكمه التحكيم الرياضيه الحظر مما يعني ان المغرب قد تدخل البطوله، وبما ان تشاد قد قامت بالانسحاب من تصفيات 2017 فانها ممنوعه من دخول كاس الامم الافريقيه 2019 .

اصبحت تونس المتصدره في قائمه المتأهلين بينما الفراعنه تتأهل كمنظم للبطوله ،وفي المجموعه الثانيه تتصدر المغرب ويتبقي مقعد اخر يتنافس عليه الاسود غير مروضه وجزر القمر.

احتلت المغرب الصداره للمجموعه الثانيه برصيد 10نقاط ضمن التأهل ثم الكاميرون ب 8 نقاط وجزر القمر ب 5 نقاط ومالاوي ب 4 نقاط ،وستكون مباره الكاميرون ضد جزر القمر في 22 مارس المقبل حاسمه خطف البطاقه الثانيه عن المجموعه.

فيما تأهل 14 منتخب للبطوله الافريقيه من اصل 24 منتخب وهم مصر، مدغشقر، تونس، سنغال، مغرب، نيجيريا ،اوغندا،مالي الجزائر، موريتانيا ،كوت ديڤوار، كينيا وغانا

وكانت المنتخابات التي تم التأكد من غيابها هي غينيا الاستوائيه، السودان، مالاوي، جنوب السودان، سيشيل، اثيوبيا ، سيراليون ،اثيوبيا رواندا ،جمهوريه افريقيا الوسطي ، بتسوانا ،النيجر ، سوازيلاند و زامبيا

كما اكد احمد احمد رئيس الاتحاد الافريقي لكره القدم ان (الكاف)قد يطلب مساعده الاتحاد الدولي لكره القدم (FIFA)في تنظيم البطوله القادمه2019 التي تستضيفها مصر ،واضاف ايضا في مؤتمر عقده بالعاصمه السنغاليه انه يعرب عن سعادته بان مصر ستستضيف البطوله ،كما اشار ايضا الي ان (الكاف)سيعمل شراكه بناءه مع (الفيفا)

هذا وقد قررت اللجنه المنظمه للبطوله استبعاد استاد بورسعيد من الملاعب المستضيفه لبطوله الامم الافريقيه ،جاء ذلك بعد الاطلاع علي تقرير الشركه الهندسيه المسؤله عن الملعب ،الذي تضمن ان المدرج البحري بالاستاد غير امن ونفس الامر بالنسبه للمقصوره الرئيسيه

كما اقرت الشركه الهندسيه ان الاستاد يحتاج الي فتره عمل تصل الي 6شهور ،في حين ان الوقت المتبقي لانطلاق اولي مباريات البطوله الافريقيه هو 3 شهور فقط ،ورشحت اللجنه 3 ملاعب بديلة وهم استاد السلام واستاد الكليه الحربيه واستاد المكس ،ويعتبر السلام هو الاقرب علي اعتبار انه ينتمي لمحافظه القليوبية وليس القاهرة.

وفى السياق ذاته يتابع رئيس الوزراء استعدادات تجهيز بطوله الامم الافريقيه لكره القدم ، ولقد عقد اجتماع امس الثلاثاء 12 مارس 2019 مع الدكتور اشرف صبحي وزير الشباب والرياضه لمتابعه اخر الاستعدادات الخاصه بتجهيز ورفع كفاءه الاستادات التي تستضيف البطوله.

كما عرض وزير الشباب خلال الاجتماع الموقف بشأن كل استاد علي حده وتطور الاعمال والتجهيزات ،التي تتضمن رفع كفاءه غرف الملابس والعياده ووحده كشف المنشطات والمدرجات ودورات المياه بالاضافه الي تجميل مداخل ومخارج الاستادات والمناطق المحيطه بها .

كما أكد رئيس الوزراء علي ضروره الاستمرار بنفس الجهد والاداء حتي يتم الانتهاء تماما من كافه الاعمال ،وذلك قبل افتتاح البطوله بوقت كاف ليكون هناك المتسع من الوقت لاقامه مباره تجريبية علي كل ملعب قبل بدء البطوله وفقا للخطه المتبع بها ،كما قامت وزاره الشباب والرياضه بالتنسيق مع الاجهزه المعنية لدعوة شخصيات رياضيه بارزه علي المستوي العالمي للمشاركه في حفل سحب قرعه البطوله

و تستمر التجهيزات والاستعدادات لاستقبال منتخبات القاره السوداء ..

ويبقى السؤال هل سينتزع الفراعنه اللقب مره اخري؟
هل ستنجح مصر باضافة نقطة بيضاء ضمن تاريخها الكروي من خلال استضافتها للبطوله الافريقيه؟

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق